ب
ب

الشریف جعفر بیشه وری

برویز جوادزادة خلخالی أو الشریف جعفر بیشه وری ولد فی إحدى قرى خلخال سنة 1272 الهجریة الشمسیة وذهب مع أسرته إلى روسیا. وهو بدأ دراساته فی روسیا و بعد الثورة الشیوعیة فی روسیا رغب فی الشیوعیة وأصبح عضو اللجنة المرکزیة لحزب العدالة.

فاطمة معزی

برویز جوادزادة خلخالی أو الشریف جعفر بیشه وری ولد فی إحدى قرى خلخال سنة 1272 الهجریة الشمسیة وذهب مع أسرته إلى روسیا. وهو بدأ دراساته فی روسیا و بعد الثورة الشیوعیة فی روسیا رغب فی الشیوعیة وأصبح عضو اللجنة المرکزیة لحزب العدالة. وفی سنة 1299 دخل شمال إیران مع الجیش الأحمر وأقام أول مؤتمر حزب الشیوعیة فی غیران مع أعضا حزب العدالة وبعد هزیمة حرکة الغابة ترک إیران ولکنه رجع إلى طهران بعد فترة وأصبح أمین حزب الشیوعیة فی إیران. واستمر نشاکاته فی هذا المجال حتى القی القبض علیه سنة 1306 وحوکم وصدر قرار سجنه ل15 سنة وانتقل إلى سجن قصر. أطلق سراح بیشه وری بعد العفو العام فی سنة 1320 وقام بنشر جریدة آجیر وسیاستها کانت دعم الاتحاد السوفیتی.
 

وهو من أعضاء مؤسسی حزب تودة ولکنه امتنع عن النشاط فی الحزب بسبب الخلاف مع آوانسیان. ولکنه کان یتمتع بدعم الحزب وفی سنة 1322 ترشح نفسه لنیابة الدورة ال14 لمجلس الشورى الشعبی وأصبح الممثل الأول لمدینة تبریز ولکن رفض خطاب اعتماده.
 
   


جعفر بیشه وری ذهب إلى مدینة تبریز سنة 1324 وأسس حزب دمیقراط أذربیجان وأقام حکومة أذربیجان الذاتیة وهذه الحرکة بدأت باحتلال القواعد العسکریة والوحدات العسکریة فی تبریز وارومیة واردبیل. والحکومة بهدف مناهضة هذه الحرکة أرسل قواته العسکریة إلى أذربیجان وأخیر حکومة قوام السلطنة نجح فی قمع حکومة أذربیجان الذاتیة بقیادة بیشه وری. وبیشه وری هرب إلى قفقاز سنة 1325 بعد الهزیمة وفی سنة 1326 مات فی تصادم السیارة. والبعض ینتسبون هذه الحاثة إلى القوات الأمنیة فی الاتحاد السوفیتی.

معرف المقالة : 1941|
تعليقات المشاهدين
عدم الإفراج : 0
نشرت : 0
تعليق
اسم: *
 
البريد الإلكتروني:
 
تعليق: *
 

Info@iichs.org - (+للإتصال بنا: 38-22604037 (9821
کافة حقوق هذا الموقع متعلقة بمؤسسة دراسات تاریخ أیران المعاصر
إدراج محتویات الموقع لیست بالضرورة إنه تم الموافقة علیها
یسمح إستخدام موارد هذا الموقع مع ذکر المصدر