ب
ب

مقابلة مع الدکتور موسى حقانی حول مؤتمر تفسیر الأصوات وبمناسبة الذکرى الثمانین لحرکة الشهید آیة الله حاج آقا نورالله النجفی الإصفهانی

السید حقانی أخبرنا بإقامة مؤتمر بعنوان " تفسیر الأصوات وبمناسبة الذکرى الثمانین لحرکة الشهید آیة الله حاج آقا نورالله النجفی الإصفهانی" من قبل الحوزة العلمیة فی اصفهان و معهد دراسات التاریخیة المعاصرة الإیرانیة و منظمة الترفیهیة والثقافیة لبلدیة اصفهان ومکتب النائب المحترم لولی الفقیه فی محافظة جهارمحال وبختیاری.

السید حقانی أخبرنا بإقامة مؤتمر بعنوان " تفسیر الأصوات وبمناسبة الذکرى الثمانین لحرکة الشهید آیة الله حاج آقا نورالله النجفی الإصفهانی" من قبل الحوزة العلمیة فی اصفهان و معهد دراسات التاریخیة المعاصرة الإیرانیة و منظمة الترفیهیة والثقافیة لبلدیة اصفهان ومکتب النائب المحترم لولی الفقیه فی محافظة جهارمحال وبختیاری.

یرجى وصف أهداف المؤتمر وبرامج الأمانة العامة.

بسم الله الرحمن الرحیم

کما أشرتم هذه السنة تصادف الذکرى الثمانین من إنتفاضة رجال الدین الإیرانی ضد الإستبداد ونظام بهلوی وهرطقات رضاخان بقیادة حاج آقا نورالله النجفی الإصفهانی. أیضا نحن فی عشیة الذکرى المئویة للحرکة الدستوریة التی لعب فیها رجال الدین الاصفهانی وخاصة المرحوم حاج آقا نورالله النجفی الإصفهانی دورا کبیرا. لذلک قد طرح حدیث إقامة مؤتمر لتبیین إنتفاضة رجال الدین وأیضا دورهم فی الحرکة الدستوریة وفی الختام وبالتشکیل والأمانة العامة ونشر الإعلان أصبح الموضوع عملیا. واللجنة العلمیة للمؤتمر وبالنظر إلى أهمیة إنتفاضة العلما ودورهم فی الحرکة الدستوریة، تطرقت إلى ثلاثة إتجاهات، الإتجاه التاریخی والفکر السیاسی وعلم الإجتماع السیاسی لتبیین حرکة رجال الدین وتم إعداد إعلان ونشر بالإتجاهات الثلاثة المذکورة. حتى الان تلقینا عدة مقالات ونأمل أن نستطیع بالقیام بدراسة علمیة وواضحة حول هذا المقطع من تاریخ المعاصر الایرانی بترحیب العلماء والباحثین. إذن غرضنا الأصلی هو تقدیم صورة واضحة من وقائع المهمة لتاریخ المعاصر الإیرانی الذی یعانی من فقر المعلومات وللأسف المعلومات الخاطئة والناقصة. نفهم من تاریخ ایران المعاصر الدستوری بأن اصفهان کانت تعتبر واحدة من دعائم الحرکة، ولکن لأجل الموقف الدینی الدستوری الاصفهانی وإصرار العلماء على الصبغة الدینیة للدستوریة والتاریخ العلمانی لم یقم بهذه القضیة بصورة کاملة. معلوماتنا من الدستوریة فی المدن والقضاوات قلیلة فی الأساس ویجب التأکد من اتخاذ تدابیر واسعة النطاق لتطویر التاریخ الدستوری الإیرانی. العلماء الاصفهانی وخاصة المرحوم آقا نجفی الاصفهانی وحاج آقا نورالله الاصفهانی قد نووا فی إقامة دیمقراطیة دینیة مع نزعات ضد الاستبدادیة وضدالاستعماریة فی اصفهان وایران بالتأکید على رواج الدستوریة. المشروعات وإجراءاتهم العملیة کتأسیس شرکة إسلامیة بأهداف عالیة إقتصادیة التی تنوی تطور وإستقلال ایران الإقتصادی والقیام بأعمال عام المنفعة والحفاظ على المیراث الثقافیة وإنشاء الجمعیات السیاسیة وتمهید الطریق لمشارکة الشعب فی الشؤون السیاسیة والمعارضة مع اضطهاد الخانات وفوضى الأحزاب المخدوعة للغرب والفرق الضالة کلها تحکی عن وعی القیادة فی الحرکة الدستوریة التی تشکل عقبة خطیرة فی طریق استعادة الاستبداد وهیمنة الغرب ومعارضو الدین. تغلب تیار العلمانی على المؤمنین فی ایران عهد الدستوری منع الحرکة من تحقیق الأهداف السامیة. وفی مثل تلک الظروف ضاقت الأرض بما رحبت للعلماء والمؤمنین کمرحوم آقا نجفی الاصفهانی وحاج آقا نورالله الاصفهانی وسید عبدالله البهبهانی والسید محمد الطباطبایی وقبلهم على علماء کحاج شیخ فضل الله نوری وعلماء الدستوریة حتى أستشهد السید عبدالله البهبهانی وحاج شیخ فضل الله النوری والمرحوم حاج آقا نورالله أیضا قبل الهجرة القسریة وذهب إلى النجف. نزعة الدستوریین الغربیین إلى تأسیس دولة قویة تسمى " الدیکتاتوریة المتنورة" مهدت الأرضیة لرمی ثالثة الأثافی على التقالید والقیم الدینیة وبدلت الحکومة الدستوریة الإیرانیة إلى حکومة إستبدادیة عنیفة کانت أعنف بالنسبة إلى الحکومة القاجاریة وضمن عنف لاحصر له، وقعوا تدمیر الإسلام فی جدول أعمالهم. جاءت الحکومة لمحاربة القیم الدینیة بعد تأسیسها وهنا أیضا جاء أشخاص کبیرون کالشهید مدرس والشهید حاج آقا نورالله النجفی الاصفهانی إلى الحرب ضد الحکومة البهلویة الظالمة والعنیفة لیتذکروا بأن الدستوریة الایرانیة قد بدأت لإستقرار العسکری الدیمقراطی بنزعات دینیة وینبغی أن یراجع إلى أصول دینه. عدم المبالاة وخوف الحکومة البهلویة العنیفة التی کان یخنق کل إحتجاج، یحاکی عن الشجاعة والإحساس بالخطر من عواقب هذه الخطوة لأهل الدین. إسقاط الدین وأهل الدین کان مهمة البهلویة وکان على العلماء أیضا أن یحافظوا على الدین وایران إذن کانت المعارضة والتقابل حتمیا وقیادة هذا التقابل کان بید أشخاص کبیرین کحاج آقا نورالله الاصفهانی والسید حسن المدرس اللذان أستشهدا فی هذا الطریق. إذن نلزم على أنفسنا أن نقدر جهود ذلک الأکابر بمرافقة تشریح التطورات السیاسیة والثقافیة فی ایران. سیقام المؤتمر لمدة یومین فی اصفهان وشهرکرد إن شاء الله. وشرکة الباحثین والمحققین سیسبب التخصیب العلمی للمؤتمر.
 

حاج آقا نورالله فی نظرة الامام الخمینی

فی نظرة الامام الخمینی هو من رواد العلما والمجتهدین للشیعة الذی حشد الناس ضد الاستبداد وعبّأ الناس فی المعارضة مع رضاخان ویحارب مع أساس الحکومة الإستبدادیة فی هجرة تاریخیة إلى قم وإن یستشهد فی هذا الطریق، ولکن یرفرف رایة النضال ضد البهلوی.

فی زمن هذا الرجل السوادکوهی هذا رضاخان البلطجی الوحشی، تمت ثورة من قبل العلماء الإصفهانیون وکنا حاضرین فیها. جاء العلماء الإصفهانی إلى قم وجمع رجال الدین أیضا من أنحاء الأخرى فی قم وتحرکوا ضد حرکة النهضة.

قام علماء اصفهان بإنتفاضة والاصفهان کانت حوزة آنذاک؛ جاء العلماء الإصفهانی إلى قم وجمع رجال الدین أیضا من أنحاء الأخرى فی قم وتحرکوا ضدهم ودمروا الحرکة آنذاک. کنتم تشهدون خلال السنوات الخمسین وفیه ثار رجال الدین عدة مرات؛ ولکن بما أنهم لیسوا على شیء، لم یتمکنوا. وإتحد هؤلاء العلماء ضد رضاخان من إصفهان وکل مکان ولکن بما أن الشعب کانوا تحت الهیمنة، فشلوا.

عدة الثورات التی وقعت فی ایران من قبل رجال الدین، وکانت واحدة منها فی اصفهان التی إتصلت إلى الثورات الأخرى من بقیة المدن الایرانیة واجتمعوا فی قم وکان المرحوم حاج آقا نور الله قائدهم وهم کانوا معارضین مع رضاخان. دمروا هذه أیضا بالقوة والمکر ودمروا ثورة أذربیجان والعلماء الأذربیجانی وإنتفاضة خراسان وعلمائها وحینذاک کان یقول البعض لنا بأن المرحوم حاج آقا نورالله الذی مات فی قم، تسمموه.
 

هذه الإنتفاضات التی شهدناها کانت کلها من رجال الدین، إنتفاض رجال الدین فی اصفهان وکان رائدهم المرحوم حاج آقا نور الله.
 

کان الشهید آیة الله الدکتور بهشتی هکذا یعرب عن هذه الإنتفاضة وتأثیرها على الإمام الخمینی:

فی سنة 1306 یعنی قبل ست سنوات بعد أن یجیء ( المرحوم حاج شیخ عبدالکریم الحایری الیزدی) وهؤلاء الطلاب الشباب إلى قم، تحدث حادثة حول معارضة العلماء مع رضاخان البلطجی والتی کانت ترکیزها مدینة قم. وفی هذه الحادثة یهاجر جمع من العلماء المشهورین من المدن المختلفة إلى قم ویتشکل فی قم إجتماع غفیر من رجال الدین المشهورین من المدن الکبرى کالإحتجاج إلى قرارات وإستبدادات وتعسفات رضاخان. تتیح الفرصة للإمام وهو یرى کیفیة صراعات القوات المستبدة مع رجال الدین الملتزمین والمناضلین وارائدین عن کثب وهو طالب شاب مع الإشتیاق. وأیضا جرب التکتیکات العدائیة ونضال رجال الدین مع بلاطجة الزمان عن کثب. وتتیح للإمام الفرص المتنوعة لتزکیة النفس.

معرف المقالة : 1956|
تعليقات المشاهدين
عدم الإفراج : 0
نشرت : 0
تعليق
اسم: *
 
البريد الإلكتروني:
 
تعليق: *
 

Info@iichs.org - (+للإتصال بنا: 38-22604037 (9821
کافة حقوق هذا الموقع متعلقة بمؤسسة دراسات تاریخ أیران المعاصر
إدراج محتویات الموقع لیست بالضرورة إنه تم الموافقة علیها
یسمح إستخدام موارد هذا الموقع مع ذکر المصدر